منتدى كفركلا الباب
نتشرف بتسجيلك كعضو جديد فى اسرة المنتدى


منتدى كفركلا الباب منتدى عام فيه المعلومات المفيدة والرائعة والبرامج
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7, 8  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الخميس ديسمبر 31, 2009 10:55 pm

صباح الخير يا إمارات


عصام سالم

أهلا 2010
2010-01-01


ما بين غروب شمس 2009 وشروق شمس 2010 دعوات وأمنيات.
دعوات بأن يصحح الأبيض الإماراتي أوضاعه وأن يستعيد بريقه بداية من أول مباراة رسمية تحت قيادة كاتانيتش يوم الأربعاء المقبل أمام ماليزيا في الطريق إلى نهائيات أمم آسيا “الدوحة 2010” بعد أن خف البريق وتراجعت أسهم المنتخب الوطني الذي كان الحلقة الأضعف في منظومة المنتخبات الوطنية الكروية للعام 2009.
وأمنيات بأن يقدم ممثلو الكرة الإماراتية الوجه الحقيقي في دوري أبطال آسيا، وألا تتكرر مشاهد البطولة الماضية التي لم تسجل خلالها الأندية الإماراتية حضوراً قوياً، باستثناء فريق الجزيرة الذي تعادل مع الاتحاد، عميد الأندية السعودية، مرتين كان خلالهما الأقرب إلى الفوز.
وأمنيات بأن يحالف التوفيق منتخباتنا العربية في بطولة أفريقيا التي تنطلق بأنجولا يوم 10 يناير، وأن تحتفظ الكرة العربية بلقب البطولة، بعد إنجازي “مصر 2006” و “غانا 2008”.
وألا تكتفي كرة الإمارات بشرف المشاركة في كأس العالم للأندية الذي ينطلق بالعاصمة أبوظبي يوم 18 ديسمبر، وكم سيكون المشهد رائعاً لو شارك فريق إماراتي بالبطولة بصفته بطل آسيا وليس لمجرد حامل لقب دوري المحترفين الإماراتي.
وأمنيات بأن تشهد الجولة الختامية لبطولة العالم لـ “الفورمولا 1” والتي تقام بالعاصمة أبوظبي يوم 14 نوفمبر المقبل مزيداً من الإثارة، وألا يتحدد البطل إلا في تلك الجولة، عكس ما حدث في 2009 عندما فاز المتسابق البريطاني باتون بلقب البطولة في الجولة قبل الختامية.
وأن يوفق منتخب الإمارات في استعادة لقبه الخليجي الذي فقده في “مسقط 2009”، وذلك عندما يشارك في “خليجي 20” باليمن اعتباراً من يوم 22 نوفمبر المقبل.
وأمنيات بأن تتصدى كرة الإمارات بكل قوة لحالات الغش الرياضي التي برزت نتيجة ظهور أكثر من حالة لتعاطي المنشطات، في أول موسم نطبق فيه تلك التجربة، وأن تنتصر قيم “اللعب النظيف” بعيداً عن أي طرق غير مشروعة!
ودعوات إلى الله أن نطوي صفحة المشاكل التي فجرتها مباراة مصر مع الجزائر في الخرطوم في إطار تصفيات كأس العالم، بعد أن تجاوز الموقف كل الأطر الرياضية، وخلق حالة من “الكراهية” بين الأشقاء، ونتمنى أن تنتهي، وألا تؤدي بطولة أفريقيا في أنجولا أو قرارات الفيفا الخاصة بتلك المشكلة إلى تأجيج المشاعر وإثارة الأزمات مرة أخرى، وأن يلعب الإعلام الرياضي في البلدين دوراً إيجابياً، وأن يكون أداة بناء لا معول هدم، سعياً لرأب الصدع وطي تلك الصفحة التي شوهت صورتنا أمام الآخرين.
إنه عام حافل بالآمال والتطلعات والتحديات، ولابد أن نكون جاهزين لاستقباله بكل الأمل والرجاء، بعد أن ودعنا عاماً كان خليطاً من الشهد والدموع محلياً وعربياً وعالمياً.
وتفاءلوا بالخير تجدوه.
وعام سعيد على الجميع بمشيئة الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الجمعة يناير 01, 2010 9:08 pm

صباح الخير يا إمارات


عصام سالم


تحديات الاحتراف
2010-01-02



يشكل مؤتمر “تحديات الاحتراف” الذي ينظمه مجلس دبي الرياضي اعتباراً من اليوم نقطة انطلاق جديدة في “الحوار الاحترافي” الذي يجري على أرض الإمارات، بهدف رفع معدلات التثقيف والتوعية بمنظومة الاحتراف التي دخلناها منذ شهور

وما زلنا نتلمس موضع أقدامنا في ذلك العالم الحافل بالتحديات.

وستفرض قضية وكلاء اللاعبين نفسها، حيث استضافة أول ملتقى دولي لوكلاء اللاعبين، على هامش المؤتمر، بحضور نخبة من أبرز الوكلاء على رأسهم وكيل أعمال النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو أغلى لاعب في العالم.
وستكون المادة 17 في قانون الفيفا حاضرة بقوة في المؤتمر، خاصة أنها أثارت كثيراً من الجدل نظراً لأنها تسمح للاعب بشراء ما تبقى من عقده مع ناديه، كما أن انتقالات اللاعبين تحت 18 سنة ستكون واحدة من القضايا المثيرة التي سيتناولها رئيس لجنة فض المنازعات في الفيفا ورئيس لجنة شؤون اللاعبين في الاتحاد الأوروبي.
وعندما يحرص المنظمون على أن يكون حفل تكريم الفائزين بجائزة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي هو الفقرة الرئيسية في أسبوع حافل بالفعاليات، فإن ذلك تجسيد لقيمة الجائزة، ولحرص المنظمين على تأكيد أن العمل الاحترافي السليم يقود في نهاية المطاف إلى الإبداع.
جسَّد اليوم الأخير من عام 2009 لحظات من الصعب أن تسقط من الذاكرة، حيث كان بمثابة نقطة في آخر السطر لعطاء كوكبة من الزملاء الذين وصلوا إلى السن القانونية، وهم الزميل محمد حمصي الذي قدّم عصارة جهده لـ “الاتحاد” طوال 34 عاماً وكان مثالاً يحتذى به في التضحية والعطاء بلا حدود وشارك بكل فاعلية في الإنجازات والنجاحات التي حققها “الاتحاد الرياضي” عبر تاريخه وكذلك الزميل المصور جابر عابدين الذي كنا نشعر أنه يزداد شباباً كلما تقدم به السن، لعطائه الوافر وقدرته على رصد الأحداث الرياضية وغير الرياضية على مدار الساعة، دون كلل أو ملل، وكذلك الزميل محمد خالد إبراهيم أول مصور في “الاتحاد” يلتقط صورة ملونة، بعد سنوات طويلة كانت الصورة “الأبيض والأسود” هي سيدة الموقف في صحفنا المحلية.
ولم يكن الزميل حسين نحلة بالقسم الخارجي إلا نموذجاً لدماثة الخلق والمهنية العالية والقدرة على إشاعة روح الأخوة بين كل الزملاء.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   السبت يناير 02, 2010 9:03 pm

صباح الخير يا إمارات


عصام سالم

سلوك “غير” احترافي!
2010-01-03



لا يمكن أن تحقق المؤتمرات الخاصة بالاحتراف أهدافها، إلا إذا تولدت لدينا الرغبة الحقيقية للاستفادة من تلك المؤتمرات، وهو ما يفرض أن تتحول عقلية الإداريين من الهواية إلى الاحتراف بكل ما يشمله من تفاصيل ويتضمنه من تحديات.

وبرغم الحرص الكبير من مجلس دبي الرياضي على توفير كل سبل النجاح للمؤتمر الرابع للاحتراف، إلا أن بعض ورش العمل غاب عنها التفاعل المطلوب، وخاصة ورشة عمل عقود اللاعبين مع الأندية، والتي حضرها ما لا يزيد عن عشرة لاعبين فقط برغم أهمية هذا المحور الذي بات يشكل صداعاً دائماً في رأس إدارات الأندية.

وحسب معلوماتي فإن منظمي المؤتمر حرصوا على مخاطبة كل أندية الدولة من خلال مديريها التنفيذيين، من أجل التفاعل مع كل الملفات الاحترافية، ولكن المردود لم يكن على مستوى الطموح، وحتى إذا برر البعض ذلك بإقامة ورشة العمل عصراً وهو ما يتعارض مع مواعيد تدريبات اللاعبين في أنديتهم فإن من حقنا أن نتساءل هل تلك الورشة المهمة لا تستحق تعديلاً وتغييراً على مواعيد برنامج التدريب، وهل كل اللاعبين، كباراً وناشئين كانوا يتدربون في نفس التوقيت بما يحول دون حضورهم ورشة عمل توضح حقوقهم وواجباتهم، لاسيما أن هذا الملف “العلاقة بين الأندية واللاعبين” هو عنوان دائم في منظومة الاحتراف.
ولا أدري متى ستتحمل إدارات الأندية مسؤولياتها في مثل تلك المواقف التي تستوجب حث اللاعبين على الاستفادة من تلك المؤتمرات، حتى لا تذهب تلك الجهود سدى، وتتحول ورش العمل إلى مجرد “إضاعة للوقت”.
يبدو أن الإسبان باتوا محظوظين بالعاصمة أبوظبي.
قبل نهاية 2009 أكمل فريق برشلونة “السيمفونية السادسة” وحقق إنجازاً تاريخياً بالفوز - لأول مرة - بلقب بطولة العالم للأندية وذلك في ستاد مدينة زايد الرياضية وبات أول فريق في العالم يكسب ستة ألقاب في سنة واحدة، ناهيك عن الإنجازات الفردية التي حققها ليونيل ميسي أحسن لاعب في العالم.
ومع بداية 2010، عادت العاصمة لتنحاز إلى الإسبان، وصالحت رافائيل نادال ومنحته لقب بطولة كابيتالا للتنس، بعد عام من خسارته نفس اللقب، وإن كانت جماهير البطولة قد خسرت فرصة مشاهدة “لقاء العمالقة” بين السويسري روجيه فيدرر المصنف رقم (1) ونادال المصنف رقم (2) في نهائي البطولة، بعد أن خسر روجيه فيدرر مباراة نصف النهائي.
ولا خلاف على أننا نعيش الحقبة الإسبانية، فالماتادور هو حامل لقب آخر بطولة لأمم أوروبا، وبرشلونة نجم نجوم الأندية على مستوى العالم، ولن يهدأ بال الإسبان إلا إذا فازوا بلقب كأس العالم لأول مرة في تاريخهم، لاسيما أنهم أحد منتخبين على سطح الكرة الأرضية الذي صعد لنهائيات المونديال بالعلامة الكاملة “30 نقطة من 30” بعد الفوز في كل المباريات العشر التي خاضها في التصفيات، ولا ينافسهم في ذلك سوى منتخب هولندا الذي أنهى مهمته بالفوز بـ”24 نقطة من 24” حيث كسب مبارياته الثمانية في التصفيات الأوروبية.
إنهم قوم يسابقون الزمن من أجل اعتلاء عرش العالم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الإثنين يناير 04, 2010 8:57 pm

صباح الخير يا إمارات


عصام سالم

جواز سفر
2010-01-05



انتهى مؤتمر دبي الدولي الرابع للاحتراف، وبات لزاماً أن تتحول التوصيات التي انتهت عليها الجلسات إلى واقع عملي بمزيد من تفعيل العلاقة بين المجالس الرياضية ورابطة المحترفين.

ولابد من أن تكون هناك استراتيجية واضحة للاستفادة من هذا الكم من الجلسات التي فتشت في كل الملفات الاحترافية تقريباً.

ومن بين الملفات العديدة التي ناقشها المؤتمر توقفت عند قضيتين محددتين، الأولى وهي التي تتعلق بقرار الاتحاد الدولي باعتماد جواز سفر للاعب كرة القدم، بحيث يساهم هذا الجواز في الحفاظ على حقوق النادي الأصلي، حيث يتضمن الجواز مسيرة اللاعب منذ بدايته وكذلك مراحل انتقالاته كافة من نادٍ إلى آخر، مع ضمان حق النادي الأصلي في الحصول على 5 % من قيمة انتقالاته كبدل رعاية وتدريب.
وتوقف المؤتمر عند الصفقة القياسية لانتقال كريستيانو رونالدو من مانشستر يونايتد إلى ريال مدريد وكم استفاد النادي الأصلي الذي تربى فيه رونالدو من تلك الصفقة.
والقضية الثانية تتعلق بجواز قيد اللاعب في 3 أندية بشرط ألا يلعب خلال الموسم الواحد إلا في ناديين فقط، وهنا أتذكر ما حدث في دوري الإمارات موسم 2006-2005 عندما لعب الإيراني جواد نيكونام مع نادي باس في الدوري الإيراني وانتقل في الموسم نفسه للعب لنادي الوحدة ثم تحول “في الموسم نفسه أيضاً” للعب لنادي الشارقة، وفي ذلك مخالفة صريحة لتعليمات “الفيفا”، وكادت تلك الواقعة تتسبب في أزمة كبيرة ولكنها مرت من دون أن يدفع أحد ثمن ذلك الخطأ.
استثمار اللاعبين تجارياً بات واحداً من مصادر التمويل في عصر الاحتراف، فليس المهم أن تتعاقد مع اللاعبين بمبالغ قياسية، إنما الأهم أن تكون لديك خطة متكاملة لاستثمار تلك الصفقات تجارياً، وعلى سبيل المثال فإن ريال مدريد عندما تعاقد مع كريستيانو رونالدو بصفقة تاريخية بلغت قيمتها 94 مليون يورو كان يدرك جيداً أن لديه من القدرة ما يكفي لاستثمار هذا النجم الكبير، بدليل أن النادي الملكي أعلن أن مردود عائدات رونالدو في موسمه الأول مع ريال مدريد ستبلغ 80 مليون يورو في العام، وأكدت المصادر نفسها أن رونالدو سيجني ما يقارب 200 مليون يورو من قيمة عقود الرعاية في السنوات المقبلة، وبالطبع فإن كل تلك المبالغ لن تدخل جيب رونالدو، بل سيتقاسمها مع النادي وفق بنود الاتفاق بينهما.
وما يحدث في أوروبا التي سبقتنا بسنوات في تطبيق كل مفاهيم الاحتراف، لابد أن يوازيه رغبة حقيقية في الاستفادة من تلك التجارب، فليس خطأ أن تتعاقد مع نجم كبير بمبالغ قياسية، طالما أن لديك رؤية واضحة لاستثماره بما يعين النادي على استرداد أمواله، بل وتحقيق أرباح ومكاسب تساعده على الوفاء بالتزاماته، ناهيك عن الاستثمار في لاعبين صغار السن يتم صقلهم مهارياً وبدنياً توطئة لتحويلهم إلى صفقات تدعم خزائن الأندية في عصر لا يعترف إلا بالأفكار غير النمطية والتقليدية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الأربعاء يناير 06, 2010 8:57 pm

صباح الخير يا إمارات


عصام سالم

جائزة الإبداع والمفهوم الحضاري
2010-01-07



وُلدت جائزة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع كبيرة، وهو ما جسّدته النسخة الأولى التي حظيت باهتمام واسع على الصعيدين المحلي والعربي، حيث شمل التكريم نجوماً يمثلون ما يقارب نصف عدد الدول العربية. وجاء نجاح النسخة الأولى ليشكل نقطة انطلاق قوية يبشر بتحويلها مستقبلاً إلى جائزة عالمية تثمن جهود المتميزين الذين أثروا الحركة الرياضية في كل أنحاء العالم.

وتكتسب الجائزة أهميتها من بُعدها الحضاري، حيث رصدت الإبداع في شتى أنواع الرياضة، على صعيد الأسوياء والمعاقين، وكم كانت اللفتة طيبة عندما حظي بطل الإمارات وفارس الإرادة محمد خميس بتقدير الجميع وهو يتقدم لاستلام جائزته بعد إنجازاته المشهودة منذ عام 1994 وحتى الآن بما في ذلك فوزه بذهبية أولمبياد المعاقين، وفي ذلك الاهتمام والتقدير رسالة لكل من يهمه الأمر بأن دولة الإمارات تقدر تماماً المتميزين بكل فئاتهم، وأنها تتعامل مع شريحة المعاقين على أنهم جزء لا يتجزأ من نسيج المجتمع، وأنهم يستحقون كل الدعم والرعاية.. كما أن المتميزين منهم محل التكريم والتقدير.

النهاية السعيدة لحفل الجائزة بحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وتهنئته لكل الفائزين كانت بمثابة دعم جديد لمجلس أمناء الجائزة الذي بادر بعقد أول اجتماع له للإعداد لنسخته الجديدة، فور انتهاء الحفل، فالنجاح يضع على عاتق مجلس الأمناء مسؤولية جديدة للانطلاق بالجائزة إلى آفاق أرحب.
تصريح الشيخ أحمد الفهد الفائز بجائزة الشخصية الرياضية العربية لعام 2009 بأن فوز سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان بلقب الشخصية الرياضية الإماراتية جاء عن جدارة واستحقاق وأن “الجائزة المناسبة ذهبت للشخص المناسب”، هذا التصريح اختصر كل عبارات الإشادة التي يستحقها سمو الشيخ هزاع الذي يؤمن تماماً بأن الجائزة ما هي إلا دافع وحافز لمزيد من البذل والعطاء لخدمة الرياضة الإماراتية، وأن الاهتمام بدعم مسيرة الشباب هو استثمار مضمون من أجل المستقبل.
فوز الزملاء في برنامج “الجماهير” بقناة دبي الرياضية بجائزة الإبداع التي تحمل عنوان “فريق عمل يتحلى بالقيم الرياضية العالية” هو بمثابة تكريم لكل الإعلام الرياضي الإماراتي، ولأن برنامج “الجماهير” انطلق بفكرة غير مسبوقة لترصد أجواء المدرجات، وأصداء المشجعين فقد نال التقدير في معظم المناسبات والاستفتاءات، وحتى لو لجأت بعض القنوات الرياضية الأخرى لاستنساخ هذا البرنامج، بمسميات مختلفة، فإن الأصل ينتصر في نهاية المطاف، بدليل احتفاظه بالمركز الأول في استفتاءات خاصة بالجماهير، والبرنامج نموذج لتكامل عناصر العمل التليفزيوني من إعداد جيد يقوم به الزميل أحمد ممدوح الذي ارتبط بالرياضة الإماراتية على مدار 27 عاماً إلى إخراج يتوافق مع طبيعة البرنامج عن طريق الزميل عبدالخالق الخميسي إلى تقديم يتماشى مع “الدراما الشعبية” للزميل حسن حبيب الذي أطلقتُ عليه منذ سنوات “حسن حبيب الجماهير”.. وهو لقب يستحقه بكل تأكيد.
في إطار التقييم والتجديد أقترح أن يتم تخصيص جائزة للحكم العربي المبدع فما أكثر الحكام المبدعين في ساحتنا الرياضية الذين يستحقون التكريم.
وكل جائزة والرياضة العربية من إبداع إلى إبداع.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الخميس يناير 07, 2010 9:23 pm

صباح الخير يا إمارات

عصام سالم

الأفضل لم يأت بعد ؟
2010-01-08



لم ينتابني أدنى شعور بالارتياح خلال متابعتي مباراة المنتخب الوطني مع ماليزيا، حيث توقعت أن أرى الوجه الحقيقي للأبيض “الذي غاب طويلاً” دون جدوى، فالأداء في الشوط الأول تحديداً لم يكن له علاقة من قريب أو بعيد بطموحات وآمال المرحلة الجديدة في عهد السلوفييني كاتانيتش، كما أن تحسن الأداء - نسبياً - في الشوط الثاني لم يكن على مستوى الطموح، فالفاعلية الهجومية غائبة، والتنظيم داخل الملعب لا يوحي بأن المنتخب دشن مرحلة جديدة يحاول من خلالها تعويض تراجعه الشديد في العام 2009 والذي انتهى بالحصول على المركز الأخير في تصفيات كأس العالم.

وعندما شدد كاتانيتش المدير الفني للمنتخب على أن المنافسات المحلية لا تخدم المنتخب بالشكل المطلوب، وأن ضعف الجانب الهجومي يرجع بالأساس لاعتماد فرق الدوري على اللاعبين الأجانب، فإنه لم يأت بجديد، والمهم أن نسعى لحل تلك الإشكالية، لأنه من السهل أن نشخص الحالة، أما الصعب فهو إيجاد الحلول الكفيلة بتجاوز المشكلة.

ومازلنا في انتظار الأفضل، بعد أن قدم “أبيض 2010” أمام ماليزيا عرضاً أقل بكثير مما قدمه قبل عام كامل عندما واجه المنتخب نفسه على أرضه وبين جماهيره يوم 21 يناير 2009 وكسبه بخماسية نظيفة، بأقل جهد، في حين عانى طويلاً الى أن سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 92 في لقاء الإياب الذي ضمن للأبيض موقعاً للمرة السابعة في النهائيات الآسيوية.
ولابد من الاعتراف بأن التأهل كان محسوماً لطبيعة المجموعة التي تسمح بفريقين من ثلاثة بالانضمام لركب المشاركين في بطولة “الدوحة 2011”، والأهم أن “يبدأ” الأبيض في استعادة رونقه بالفوز بصدارة المجموعة في لقائه مع أوزبكستان في طشقند يوم 3 مارس المقبل، حتى يستعيد ثقة جماهيره التي لا تزال تفضل متابعة المشهد عبر شاشات التلفاز، انتظاراً لتقديم المستوى المقنع الذي يعيدها إلى المدرجات!
توقعت أن يمنح كاتانيتش فرصة أكبر لنجوم منتخب الشباب - لتجديد شباب المنتخب الأول - فالمواهب الصاعدة الواعدة يمكن أن تشكل قوة دفع جديدة للفريق في المرحلة المقبلة.
الدوري الإماراتي احتل المركز الثامن عربياً.. في تصنيف الاتحاد الدولي للتأريخ والإحصاء لعام 2009 بعد السعودية ومصر والجزائر وتونس والسودان وليبيا وسوريا.
وشخصياً لا أعتقد أن أحداً سيفاجأ بهذا التصنيف الذي لم يقدم جديداً، لأن هذا المركز نفسه احتله دوري الإمارات في العام 2008، ولابد من بذل جهود مكثفة حتى يستعيد الدوري مكانته فنياً وجماهيرياً، فالمسألة ليست زخماً إعلامياً فحسب!.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   السبت يناير 09, 2010 10:46 pm

صباح الخير يا إمارات


عصام سالم

2010 في خطر!
2010-01-10



ما شهدته أنجولا منظمة بطولة أمم أفريقيا خلال الساعات التي تسبق حفل الافتتاح، يؤكد بما لا يدع مجالاِ للشك أن بطولات 2010 في خطر، حيث جاء الهجوم المسلح الذي تعرض له منتخب توجو وأودى بحياة عدد من التوجوليين بينهم الحارس الاحتياطي ومساعد المدرب والمتحدث الصحفي، ليؤكد أن الإجراءات الأمنية ليست على مستوى الطموح، وأن ما حدث لأحد منتخبات البطولة ينذر بما هو أسوأ.

ولا يمكن أن تخفف بيانات الشجب والإدانة التي أصدرها الاتحادان الدولي والأفريقي من ردة الفعل السلبية لدى كل المشاركين بالمونديال الأفريقي.

والأحداث الدامية في أنجولا ليست سوى بداية لمشاهد ساخنة أخرى يمكن أن تكون عنواناً بارزاً لمونديال 2010 بجنوب أفريقيا حيث الهاجس الأمني أيضاً لا سيما أن معظم التقارير تؤكد أن تأمين مشاركة 32 منتخباً في المونديال لن يكون أمراً سهلاً بأي حال من الأحوال، حتى أن معظم المنتخبات والوفود الإعلامية بدأت من الآن في التعاقد مع فرق متخصصة لتأمين تواجدها على أرض المونديال، حيث من الخطورة بمكان التحرك بحرية خارج الفنادق بعد السادسة مساءً!
كما أن الحديث عن الأمن خلال “خليجي 20” باليمن فرض نفسه خلال الفترة الماضية، إزاء الأحداث التي تعرض لها اليمن الشقيق، وكذلك بيانات التهديد التي ظهرت على مواقع الإنترنت.
وبرغم ثقتنا في حرص المسؤولين باليمن على توفير الأجواء المناسبة لاستضافة دورة الخليج لأول مرة في تاريخهم، إلا أنه من الواجب زيادة معدلات الحيطة والحذر حتى تمر الدورة بسلام.
بعيداً عن الهجوم على حافلة المنتخب التوجولي، ينطلق “المونديال الأفريقي” الليلة وسط أجواء من التوتر والترقب، ولا خلاف على أن تلك البطولة تمثل أهمية خاصة للكرة العربية التي احتكرت ألقاب النسخ الثلاث الأخيرة، عندما استضافت تونس بطولة 2004 ونالت لقبها بالفوز على المغرب 1/2، ثم استضافت مصر بطولة 2006 وكسبت لقبها إثر تغلبها على كوت ديفوار بركلات الترجيح، كما احتفظت مصر باللقب في بطولة “غانا 2008” عندما روّضت أسود الكاميرون في النهائي بهدف أبو تريكة أبرز الغائبين عن “أنجولا 2010”.
وتسألني وكيف ترى حظوظ الكرة العربية في البطولة الحالية، وأبادر بالقول: الفرصة صعبة، إزاء الحالة المعنوية لمنتخبي مصر وتونس اللذين خسرا فرصة التأهل للمونديال في المباراة الأخيرة، كما أن منتخب الجزائر يفتقد خبرة التعامل مع بطولة أفريقيا التي لم يتذوق طعم الفوز بها منذ 20 عاماً، كما غاب عن آخر نسختين.
وشخصياً أرشح منتخب كوت ديفوار للفوز بلقب 2010، بتشكيلته التي تضم نخبة من أبرز سفراء الكرة الأفريقية في أوروبا وعلى رأسهم ديدييه دروجبا مهاجم تشيلسي، وأحد أهم المهاجمين في إنجلترا وضواحيها.
في الشأن المحلي.. عاد النصر بسداسية بمرمى الظفرة في مباراة شهدت عشرة أهداف ونجح تينوريو “القرصان الأزرق” في تسجيل خمسة أهداف.
والمهم أن تتواصل انتصارات العميد وأن يصحح الظفرة أخطاءه الدفاعية.
والأهم ألا نعتقد أن الدوري بخير، بالأهداف الغزيرة التي هطلت في المنطقة الغربية مثل المطر!
دخل سمير إبراهيم لاعب عجمان التاريخ من بابه الخلفي، باعتباره أول لاعب يتعرض للإيقاف في دوري الإمارات لتعاطيه منشطات!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الأحد يناير 10, 2010 9:39 pm

صباح الخير يا إمارات


عصام سالم

هل من تفسير ؟!
2010-01-11



تأبى مسابقة الدوري إلا أن تتحول إلى لغز كبير من الصعب تفسيره أو فك رموزه، حيث قدمت الجولة العاشرة حيثيات جديدة لهذا اللغز.

فريق عجمان الذي لم يكسب نقطة واحدة، ولم يتذوق طعم الفوز أو حتى التعادل في أول تسع جولات “يتعملق” أمام الجزيرة “المتصدر” ويحرمه من نقطتين غاليتين، وفريق الجزيرة الذي يتقدم الركب في دوري 2010 وأنهى الجولات التسع الأولى بثماني حالات فوز وتعادل واحد مع العين، يتعثر أمام عجمان “الأخير” في تكرار لمشهد يوم الجمعة السادس من فبراير عام 2009 عندما تعادل أيضاً مع عجمان بنفس النتيجة “1-1”.

والغريب في الأمر أن فريق عجمان لم يكسب سوى مرة واحدة حتى الآن هذا الموسم، وجاء ذلك الفوز على حساب العين حامل لقب بطولة الكأس، وعندما تعادل، كان ذلك على حساب الجزيرة متصدر الدوري!
وفريق الظفرة الذي كسب الشارقة بالخمسة، عاد ليخسر أمام النصر بالستة في مباراة الأخطاء الدفاعية الفادحة، والطريف أن المباراة جمعت بين المواطن الوحيد الذي سجل هاتريك هذا الموسم “محمد سالم” والأجنبي الوحيد الذي سجل خماسية هذا الموسم “تينيريو”، والأطرف من ذلك أن فوز النصر على الظفرة 6-4 أفرز حالة، بالتأكيد لم يتعمدها الفريقان، حيث بات رصيد الأهداف النصراوية 22 ودخل مرماه 22 هدفاً بينما بات رصيد الظفرة 21 هدفاً ودخل مرماه 21 هدفاً!
تعادل عجمان مع الجزيرة كان أحد أسباب ارتفاع الروح المعنوية للاعبي العين أمام بني ياس، فكسبوا بستة أهداف أوصلتهم للنقطة العشرين ولم يعد يفصلهم عن المتصدر الجزراوي سوى ست نقاط.
وقديماً قالوا.. معظم النار من مستصغر الشرر.
ربما كانت المرة الأولى في تاريخ الدوري الذي تشهد فيه مباراتان في جولة واحدة 17 هدفاً، بعد أن سجل العين والنصر 12 هدفاً في مرمى كل من بني ياس والظفرة.
العين بدون فالديفيا وساند يغزو مرمى بني ياس بستة أهداف، ولا يدخل مرماه سوى هدف واحد رغم غياب وليد سالم وبديله يوسف عبدالرحمن.
هل من تفسير؟
أيهما أكثر إيلاماً للفريق الجزراوي.. خسارة نقطتين أمام عجمان أم خسارة أوليفييرا وتوني بسبب الإصابة؟
الحضور الجماهيري في مباراة الجزيرة وعجمان بلغ 1200 متفرج، بينما زاد في مباراة العين وبني ياس وأصبح 1364 متفرجا، وبحسبة بسيطة نجد أن مجموع عدد المتفرجين في المباراتين 2564 متفرجا.
ويقولون إن الإقبال الجماهيري على مباريات الدوري في تحسن!
يعود المعلق المتميز فارس عوض للتعليق على مباريات الدوري، من خلال مباراة الوحدة والشارقة اليوم.
والسؤال .. أين “كان فارس التعليق الإماراتي”.. في الفترة الماضية.
هل من تفسير!؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الثلاثاء يناير 12, 2010 9:13 pm

صباح الخير يا إمارات


عصام سالم

«للمهاجمين فقط» !
2010-01-13



مثلما ترفع دور السينما عبارة “للكبار فقط” دلالة على أن الفيلم لا يصلح لكل الأعمار السنية، فإن مسابقة الدوري باتت ترفع لافتة “للمهاجمين فقط” بعد أن تحولت مباريات كل جولة إلى مهرجان للأهداف بدليل أن ثلاث مباريات في الجولة العاشرة شهدت 22 هدفاً أي بمعدل أكثر من سبعة أهداف للمباراة الواحدة، وهي حالة لا تحدث إلا في الدورات الرمضانية.

وعلى الرغم من أن الأهداف الغزيرة تخلق نوعاً من الإثارة، إلا أنها تعكس ضعف مستوى المنظومة الدفاعية لدى الفرق، أي قدرة كل عناصر الفريق على أداء الدور الدفاعي، ويزداد الأمر تعقيداً إذا ما رصدنا حالة المستوى المتواضع لمعظم حراس المرمى.

وبالتأكيد فإن ما تفرزه مسابقة الدوري حالياً لابد أن ينعكس على مستوى المنتخب، فإذا كان خط الهجوم في كل فريق هو الأفضل قياساً ببقية الخطوط، وإذا كان خط الهجوم يتشكل من مهاجمين أجانب إلا فيما ندر، فإن المنتخب سيكون أول المتضررين، فلا حراس المرمى في مستواهم ولا المدافعين، كما أن المهاجمين المواطنين يشكلون نسبة ضئيلة جداً بين المهاجمين الأساسيين في فرق الدوري، وبنظرة على عدد الأهداف التي سجلها الأجانب مقارنة بالمواطنين، فإن الفارق شاسع لصالح الأجانب «149 للأجانب و80 للمواطنين»، وهو وضع طبيعي قياساً بعدد المهاجمين الأجانب الذين تعتمد عليهم فرق الدوري.
ومازلت عند رأيي بأن الأهداف الغزيرة ليست دليلا على صحة الدوري بل تعكس انهياراً في الشق الدفاعي لذا لا أستبعد أن يحتفظ أحد مهاجمي الدوري بلقب هدّاف العرب الذي كسبه بيانو في الموسم الماضي، والأكثر من ذلك أتوقع أن يتخطى هداف الدوري حاجز الـ 30 هدفاً!!
قدر التشيلي فالديفيا لاعب العين أنه دائماً محور أحاديث الساحة الكروية منذ بدء علاقته بنادي العين قادماً من الدوري البرازيلي، ولأنه لاعب بدرجة موهوب جداً، كسب فالديفيا حب الجماهير العيناوية السريعة، وأضحى واحداً من أبرز النجوم النخبة الذين انضموا إلى التشكيلة العيناوية عبر تاريخها.
وعانى فالديفيا ومعه الجماهير العيناوية بسبب كثرة إصاباته، سواء مع العين أو مع منتخب بلاده تشيلي في تصفيات كأس العالم، ومرّت كل إصاباته مرور الكرام إلا الإصابة الأخيرة التي فسّرها البعض على أنها أحد أشكال التمارض من أجل ألا يكمل مشواره مع العين، والأكثر من ذلك ذهب البعض إلى حد ترديد أن مدربه اشترط عليه الانتقال إلى أوروبا في فترة الانتقال الشتوية، إذا أراد أن يكون ضمن تشكيلة شيلي في كأس العالم.
وكل تلك الأقاويل دفعت الأخ محمد بن ثعلوب عضو مجلس إدارة نادي العين لإصدار بيان يوضح فيه حقيقة الموقف وليؤكد أن فالديفيا مصاب بالفعل وأنه يقضي حالياً فترة العلاج توطئة للعودة إلى تشكيلة العين.
.. وشخصياً لديَّ من المعلومات المؤكدة التي تفيد أن فالديفيا مستمر مع العين وأنه لا أساس لما تردد بشأن رغبة مدربه في انتقاله إلى أوروبا، وأن مباراة العين مع الشارقة في ختام الدور الأول ستشهد عودة فالديفيا ولو احتياطياً، بينما سيعود إلى التشكيلة الأساسية مع بداية الدور الثاني مع النصر، بعد أن أكد لكل المقربين بأنه لا يفكر في مغادرة العين بدليل أن كل أسرته موجودة معه في الإمارات، وأنه يشعر بالاستقرار، ولا يفكر إلا في العودة للمساهمة في دعم مسيرة الفريق هذا الموسم.
وأعتقد أن ذلك فيه ما يكفي لإغلاق ملف الشائعات والتكهنات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الخميس يناير 14, 2010 9:59 pm

صباح الخير يا إمارات


عصام سالم
أعذر من أنذر”!
2010-01-14



لم تكتف ورش العمل الآسيوية برصد الحالة الجماهيرية لدوريات القارة الصفراء، حيث وضعت الدوري الإماراتي في المركز الأخير “جماهيرياً”، بل تضمنت تأكيد محمد بن همام العبدالله رئيس الاتحاد على أن العام 2010 سيشهد قيام وفود الاتحاد الآسيوي بإعادة زيارة جميع الدول المشاركة في النسخة الثانية لبطولة دوري أبطال آسيا للمحترفين للتأكد من أن الجميع يعمل في ذات المسار وان معايير الاحتراف تطبق بشكل كامل وان العام الحالي سيكون صعباً ولن يبقى في دوري الأبطال سوى الأندية التي تلتزم بتطبيق الاحتراف.

وهذه التأكيدات الآسيوية من شأنها أن تضع كل أندية دوري الأبطال أمام مسؤولياتها، حيث شهدت النسخة الأولى العديد من التجاوزات، وتحول الاحتراف لدى معظم الأندية الى مجرد “حبر على ورق”، دون أن يصبح واقعاً ملموساً، وكأن الأمر لا يزيد على مخاطبات بين تلك الأندية والاتحاد القاري ترفع شعار “كله تمام”، على الرغم من أن الواقع يؤكد أن “كله ليس تماماً ولا يحزنون” بدليل أننا لم نرصد حتى الآن تحول أحد الأندية الى كيان تجاري، كما يطالب الاتحاد الآسيوي!

ولابد من أن نأخذ “تهديدات” الاتحاد الآسيوي مأخذ الجد، فما سمح به في النسخة الأولى باعتبارها مجرد بداية لعهد جديد، لن يوافق عليه في النسخة الثانية.
وقد أعذر من أنذر.
أهمية فوز منتخب مصر حامل لقب آخر نسختين لبطولة أفريقيا على نيجيريا في افتتاح المجموعة الثالثة لبطولة “أنجولا 2010” فيما عرف بـ “عملية اصطياد النسور” تكمن في أنه أول فوز رسمي للفريق بعد “صدمة المونديال”، كما أنه يأتي في غياب عدد من اللاعبين المؤثرين وعلى رأسهم محمد أبوتريكة وعمرو زكي، فضلاً عن أن الفوز تحقق على فريق صعد لكأس العالم. وكأن المصريين أرادوا أن يثأروا لمنتخب تونس الشقيق من نيجيريا التي حرمت نسور قرطاج من التأهل للمونديال.
وبرغم أهمية ذلك الفوز، إلا أن المشوار لا يزال صعباً، فالفرق الأفريقية، حتى لو كانت في المستوى الثاني أو الثالث أو حتى الرابع، يمكن أن تحقق المفاجأة، فمن كان يتوقع أن تنجح مالاوي، أضعف منتخب بالبطولة، في الفوز على منتخب الجزائر المتأهل للمونديال الذي قدم أداءً عشوائياً مما دفع صحف بلاده أن تصب جام غضبها على اللاعبين وعلى مدربهم، وأكدت أن الخسارة “كارثية” وأنها تعقد موقف الجزائر في المجموعة الأولى.
صحيفة “لوفيجارو” الفرنسية قالت إن حسن شحاتة مدرب منتخب مصر غيّر قواعد اختيار أحسن مدرب في أفريقيا، حيث أثبت أنه ليس بالضرورة أن تكون أوروبياً أو تكون قد توليت تدريب أحد أكبر الأندية الأوروبية أو منتخباتها لتكون أفضل مدرب في أفريقيا، لكن يكفي أن يكون اسمك حسن شحاتة ليتفق الجميع على أنك أفضل مدرب في القارة السمراء.
وشهادة الصحيفة الفرنسية الشهيرة تؤكد أن المدرب الوطني يمكن أن يحقق نجاحات مشهودة إذا نال ثقة المسؤولين والجماهير، حتى لو لم يتفق الإعلام على مؤازرته. وبات من المشاهد المألوفة أن يذهب شحاتة الى أي بطولة وسط أجواء إعلامية غير مواتية، لكنه سرعان ما يفرض على الجميع الاتفاق على الإشادة به وبنجاحاته، لدرجة أنه بات يتفاءل بالهجوم عليه قبل كل بطولة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الجمعة يناير 15, 2010 11:50 pm

صباح الخير يا إمارات


عصام سالم

متفرقات
2010-01-16



أشعر بالتعاطف مع موقف النصر إزاء العقوبات التي فرضتها لجنة الانضباط على لاعبه تينيريو في أعقاب مباراته مع الظفرة التي كسبها بالسداسية، منها خمسة أهداف لكارلوس تينيريو الذي أطلقت عليه الصحف الاكوادورية لقب “سوبرتينو”.

وطالما أن النصر يشعر بأن العقوبات مبالغ فيها فإن من حقه أن يحتج عبر القنوات الشرعية، وهناك لجنة استئناف من صلاحيتها إلغاء العقوبة أو تخفيضها.

من مفارقات الدوري حتى الآن أن الفريقين الوحيدين اللذين لم يكسبا على ملعبيهما حتى الآن، الأهلي حامل لقب النسخة الأولى لدوري المحترفين، وعجمان “متذيل” القائمة برصيد نقطة واحدة كسبها من “المتصدر” الجزراوي!.
انتقل البرازيلي دينلسون هداف البطولة الأخيرة لكأس العالم للأندية “أبوظبي 2009” من نادي بوهانج الكوري “ثالث العالم” إلى فريق بوينودكور الأوزبكي، بالمناسبة دينلسون حاول العودة مجدداً لدوري الإمارات دون جدوى، والأكثر من ذلك أنه بعد انتهاء مهمته مع عدد من أندية الإمارات حاول العثور على عقد مع أحد أندية الدرجة الثانية، لكن محاولاته ذهبت أدراج الرياح!.
بعد أن أنهى العين مشكلة اللاعب الآسيوي استعداداً لدوري أبطال آسيا، متى يتعاقد الأهلي مع الأجنبي الرابع لتعزيز صفوفه قبل الاستحقاق الآسيوي؟
لجنة الحكام توصي بترقية الحكم فهد الكسار لتعويضه عن نزوله إلى الدرجة الأقل، إثر أزمة مباراة الجزيرة والنصر في الموسم الماضي.
وللتذكرة فإن الكسار الذي يقدم مستوى طيباً هذا الموسم كان مهدداً بالشطب قبل عدة أشهر.
أطلت مشكلة تعاطي المنشطات برأسها في دوري هذا الموسم مرتين، الأولى من خلال الحالة التي تتعلق بإيقاف لاعب نادي عجمان سمير إبراهيم لمدة موسمين وحرمانه من ممارسة أي أنشطة رياضية رسمية خلال فترة الإيقاف، والثانية بخضوع لاعب نادي الإمارات حسن طير لفحص ثانٍ للتأكد من تناوله المنشطات من عدمه.
والسؤال: هل انحصار حديث المنشطات في آخر فريقين في جدول ترتيب الدوري.. مجرد مصادفة؟!.
بعد أن كثر الحديث عن الهاجس الأمني في البطولات الكبرى، وبعد غياب توجو عن بطولة الأمم الأفريقية، لا أستبعد أن يغيب أحد المنتخبات عن “خليجي 20” في اليمن.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   السبت يناير 16, 2010 9:07 pm

صباح الخير يا إمارات


عصام سالم

المهم «لقب الصيف»!
2010-01-17



أنهى “العنكبوت” مهمته في الدور الأول وفق ما تشتهي السفن الجزراوية حيث ودّع الجولة الحادية عشرة فائزاً بلقب الفريق الوحيد الذي لم يهزم، والفريق الوحيد الذي جمع 29 نقطة من 33، حيث خسر 4 نقاط فقط، من تعادل مع العين 2-2 ومع عجمان 1-1.

وبالأرقام استحق الجزراويون الفوز بلقب بطل الشتاء، أو بطل نصف الدوري، وإن كان طموح جماهير النادي يتجاوز ذلك، حيث لن يهدأ لهم بال إلا بالفوز بلقب “الشتاء والصيف” حتى يعانق الفريق لقباً عانده منذ تأسيسه وحتى الآن.

وأهم ما في الفوز الجزراوي على الوصل أنه تحقق بعد أيام من “إحباط” عجمان، وفي غياب كل لاعبيه الأجانب فضلاً عن غياب عبد السلام جمعة وصالح عبيد، وفوق ذلك فإنه تخلف بهدف سجله أوليفيرا، لكنه صحّح أوضاعه سريعاً ورّد بهدف لسبيت خاطر الذي أتبعه بهدف صاروخي ضمن للفريق الجزراوي أن ينهي الدور الأول على قمة المسابقة.
وفي رأيي أن العلاقة المتميزة بين البرازيلي براجا ولاعبي الفريق ساهمت بدور كبير في ظهور الفريق بهذا المستوى المتميز في الدور الأول ويكفي أنه قدم تحية خاصة لنجمه إبراهيما دياكيه في أعقاب مباراة الجزيرة مع الإمارات في “كأس اتصالات”، عندما اضطر الجزيرة لاستكمال المباراة بعد الدقيقة 36 بعشرة لاعبين لطرد هلال سعيد وعندئذ ظهرت قدرة دياكيه على قيادة الفريق في ظل تلك الظروف الصعبة وفاز الجزيرة 4-1، فما كان من براجا إلا أن وجه له تحية خاصة جسدت العلاقة بين المدرب ولاعبيه، وعندما بدر من سبيت خاطر تصرف خاطئ ضد مدربه عندما تحدث معه بصوت مرتفع خلال المباراة الأخيرة مع الوصل، بادر سبيت بالاعتذار للمدرب في غرفة الملابس، وعلى صفحات الصحف، ولم يكتف سبيت بذلك بل قال إن براجا لم يكن أفضل مدرب جاء للإمارات فإنه أحد أفضل ثلاثة مدربين عملوا بالدولة، وهي شهادة تؤكد أيضاً أن الجزيرة يعيش موسماً مختلفاً، داخل الملعب وخارجه، ويكفي أنه الفريق الوحيد بالدولة الذي لم يخسر أي مباراة في أي مسابقة شارك فيها هذا الموسم، وبالطبع فإن العبرة بالخواتيم، ولو سارت الأمور وفق ما يشتهي العنكبوت فإن 2010 يمكن جداً أن يكون عام الحصاد الجزراوي.
كسب سبيت خاطر التحدي مع ماجد ناصر أفضل حارس مرمى في الإمارات، وسجل هدفين حققا أغلى فوز للجزيرة بالدور الأول، والمهم أن يكسب العنكبوت “التحدي الحقيقي” حيث ستتحول كل مباراة بالدور الثاني إلى “نهائي بطولة”.
من مفارقات لقاءات الجزيرة والوصل أن العنكبوت لم يكسب أي مواجهة مع الوصل في أول ثمان مباريات بين الفريقين، وأن الجزيرة كسب آخر ثمان مباريات جمعته مع الوصل في السنوات الأخيرة.
ويوم لك .. ويوم عليك!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الأحد يناير 17, 2010 8:59 pm

صباح الخير يا إمارات


عصام سالم

بين الجزيرة وعلي حمد
2010-01-18



لا يُـمكن لأحد أن يشكك لحظة واحدة في نوايا الجزيرة أو الحكم علي حمد في واقعة “باقة الورد” التي قدّمها الجزيرة للحكم قبل انطلاق مباراة الفريق مع الوصل في اليوم الأول للجولة الحادية عشرة، وذلك بمناسبة فوز علي حمد بلقب الأول عربياً والثاني آسيوياً والسادس عشر عالمياً. فلا الجزيرة “المتصدر” في حاجة إلى مساعدة الحكام بدليل أن التكريم كان في وسط الملعب وأمام الجميع، ولا علي حمد في حاجة إلى باقة الورد.

** وبعيداً عن النوايا، فلابد من التأكيد على أن ما حدث يتنافى مع لوائح “الفيفا” التي ارتكز عليها البيان الوصلاوي، وكانت تلك اللوائح أحد الأسباب التي دفعت الحكم الدولي المصري عصام عبدالفتاح الذي أدار مباراة أنجولا ومالي في افتتاح بطولة أمم أفريقيا التي تجرى مبارياتها حالياً في أنجولا، إلى رفض مصافحة الأنجولي جيلبرتو لاعب الأهلي المصري قبل بداية المباراة، وعندما توجه إليه اللاعب ومدّ يده ليصافحه، اعتذر على الفور وأدار له ظهره وأكد عبدالفتاح بعد المباراة أنه تعمد ذلك، برغم ما فيه من إحراج للاعب، حتى لا يساء تفسير المصافحة، وبين الشوطين، اعتذر عبدالفتاح لجيلبرتو وأكد له أنه تعمد ذلك حتى ينأى بنفسه عن أي تفسير خاطئ، وقَبِل اللاعب الاعتذار متفهماً دوافع الحكم لهذا التصرف.

وكم تمنيت ألا يقدم الجزيرة تلك الهدية البسيطة التي أراد من خلالها تكريم أحد حكامنا المتميزين.
وكم تمنيت أن يعتذر عنها علي حمد حتى لا نجد أنفسنا أمام هذا الموقف الذي كان وراء البيان الوصلاوي.
أما الأخطاء التحكيمية التي رصدها البيان الوصلاوي وربطها بلحظة التكريم التي سبقت المباراة، فإنها قرارات تقديرية، قد نتفق أو نختلف معها، وهو ما يحدث في كل المباريات، مع انحيازي لمن يرى أن أوليفييرا لم يكن يستحق الإنذار الثاني الذي أدى إلى طرده، مما فرض على الوصل إكمال المباراة بعشرة لاعبين، كما يحرم الفريق من جهود أخطر مهاجميه في المباراة المقبلة.
ويبقى السؤال، هل يستجيب اتحاد الكرة لمطلب الوصل باحتساب النتيجة لصالحه؟
وحسب معلوماتي، فإن لوائح اتحاد الكرة لم تتضمن مثل تلك الحالة.
وسؤال آخر، هل تغلق تلك المعلومة ملف هذه القضية سريعاً.. أم أننا سنكون على موعد مع تداعيات جديدة!
في الجولة العاشرة خسر الظفرة على ملعبه أمام النصر 4-6.
وفي الجولة الحادية عشرة فاز الظفرة بملعبه على الأهلي حامل اللقب 5-4.
وبحسبة بسيطة تكون آخر مباراتين للظفرة قد شهدتا 19 هدفاً من بينها تسعة أهداف للظفرة وعشرة أهداف في مرماه.
ومن حقك أن تتساءل ماذا كان يمكن أن يحدث لو أن مدافعي الظفرة بنفس قوة مهاجميه!؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الإثنين يناير 18, 2010 8:53 pm

صباح الخير يا إمارات


عصام سالم

استقطاب وليس تأجيراً!!
2010-01-19



في كل لقاء لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة مع الرياضيين يؤكد مدى حرصه على متابعة كل صغيرة وكبيرة في رياضة الإمارات حيث يهتم بأدق التفاصيل وليس “بالعناوين العريضة” فحسب.

وخلال استقباله الفرق المتميزة بإمارة الشارقة طرح العديد من الأفكار والآراء التي من شأنها تعزيز مسيرة الرياضة الإماراتية بوجه عام وكرة الإمارات على وجه الخصوص.

وعندما يشدد صاحب السمو حاكم الشارقة على أهمية وضع الخطط الكفيلة بجذب الجماهير لا استئجارها فإنه يضع يده على الخلل الواضح في المنظومة الجماهيرية التي كانت أحد أبرز سلبيات الدور الأول لمسابقة الدوري، حتى أن جماهير معظم المباريات لم يكن يوازي جماهير الدورات الرمضانية!
ولابد في هذا السياق من الإشادة بالخطة التي وضعها نادي العين والتي تهدف إلى تفعيل الدور الاجتماعي للأندية من خلال جذب العائلات لممارسة العديد من الأنشطة داخل النادي مما يخلق علاقة متميزة من كل أفرادها مع النادي، فضلاً عن السحب على العديد من الجوائز، بحيث لا يشارك في هذا السحب إلا المشجع الذي حصل على أكبر عدد من النقاط، ولا يتم ذلك إلا إذا حضر أكبر عدد من المباريات التي تقام بستاد خليفة بمدينة العين وغيرها من الأفكار العملية التي يمكن أن تحل “اللغز الجماهيري” في مدرجات الدوري.
ولا شك أن تأكيد صاحب السمو حاكم الشارقة على ضرورة توفير مزيد من الدعم للألعاب الجماعية والفردية بإمارة الشارقة من شأنه أن يعين مجلس الشارقة الرياضي على أداء دوره وتحقيق طموحاته، خاصة في ظل الظروف التي فرضها عالم الاحتراف.
أهمية تصريحات صاحب السمو حاكم الشارقة أنها تصدر عن شخصية ثرية اجتماعياً ورياضياً، وثقافياً بجهوده في رعاية التنمية الثقافية ودعم الإبداع فاستحق لقب شخصية العام الثقافية بجائزة الشيخ زايد للكتاب “2010-2009”.
سألني أحد القراء أليس من حق لاعب نادي الإمارات عدنان حسين أن يُطالب بإلغاء العقوبة التي صدرت بحقه من إدارة النادي بعد مباراة فريقه مع بني ياس والتي نصّت على أن الإيقاف حتى إشعار آخر، وبررت الإدارة هذا القرار بأن اللاعب أساء لمدربه عندما حمّله مسؤولية كل الهزائم التي تعرض لها الفريق.
وبرر القارئ مطالبته بإلغاء العقوبة، بأن إدارة النادي قررت إقالة المدرب، بعد ساعات من إيقاف اللاعب، مما يعني أن رأيها يتفق مع رأي اللاعب، وهو ما من شأنه أن يبرئ ساحة اللاعب الذي يؤكد أنه لولا حرصه على مصلحة الفريق ما أدلى بذلك التصريح خاصة أن الفريق يواجه مأزقاً حقيقياً قد يؤدي إلى هبوطه.
وشخصياً أرى أنه مهما كانت مبررات اللاعب فإنه أخطأ، لأنه تجاوز حدوده وانتقد مدربه، على الرغم من أن المدرب هو المخول بتقييم أداء اللاعبين وليس العكس، ومن المفترض أن تكون في كل نادٍ لجنة فنية هي المسؤولة عن تقييم المدرب، وإذا سمحنا للاعبين بانتقاد مدربيهم سنصبح كمن يوافق للتلميذ على تقييم مدرسه، وهنا تختلط الأدوار وتختل المنظومة وتكون العواقب وخيمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الثلاثاء يناير 19, 2010 9:40 pm

صباح الخير يا إمارات

عصام سالم

الدوري والمنتخب
2010-01-20



في أعقاب أي مشاركة خارجية للمنتخب يطفو على السطح سؤال له ما يبرره: من يخدم الآخر.. الدوري أم المنتخب؟

وهذا السؤال فرضه الواقع الذي عاشته مسابقة الدوري في نصفها الأول، حيث قدم المنتخب خدمة جليلة للدوري، من خلال العناصر التي أفرزها منتخب الشباب الذي كان على مشارف الصعود لنصف نهائي كأس العالم للشباب “مصر 2009”. أما الدوري فلم يقدم جديداً للمنتخب الوطني، وهو ما ظهر بوضوح في مباراة الأبيض مع ماليزيا في التصفيات الآسيوية التي كسبها المنتخب - بشق الأنفس - في الدقيقة 92.

وبعد المباراة، كشف كاتانيتش مدرب المنتخب عن معاناته، وردد كلاماً سبق أن سمعناه من مدربين سابقين وكأننا ندور في حلقة مفرغة.
ويبدو أن الموقف يفرض “الاستعانة بصديق”، وليكن هذا الصديق من بين النجوم الذين يتألقون في الدوري وتسمح “سيرته الذاتية” بتعزيز هجوم المنتخب، خاصة لو أثبتنا أنه لم يسبق له اللعب للمنتخب الأول لبلده الأصلي.
واللبيب من الإشارة يفهم.
من بين القرارات التي يمكن أن تثير أكثر من علامة استفهام، ذلك القرار الذي يعاقب أحد الأندية بإقامة مبارياته بدون جمهور، حيث يتبادر الى الذهن سؤال فوري يقول: وأين ذلك الجمهور الذي نعاقبه؟!
ولأن الشيء بالشيء يذكر انشغل البعض - في إطار تحليل الظروف التي ستواجه فرق الصدارة في الدور الثاني - ببرمجة المسابقة التي ستفرض على الجزيرة المتصدر أن يلعب مباريات مهمة خارج ملعبه وبعيداً عن جماهيره.
ويبرز أيضاً سؤال: هل ما نتابعه في الدوري من شأنه أن يقيم وزناً لعاملي الأرض والجمهور، أم أن هذين العاملين باتا لا قيمة لهما في مسابقتنا المحلية؟!
صعد منتخب الجزائر لدور الثمانية ببطولة أفريقيا مرافقاً منتخب أنجولا في المجموعة الأولى، بعد أن سبقه منتخب مصر حامل اللقب بصعوده المبكر لربع النهائي.
وعلى الرغم من أن منتخب مالي تفوق على الجزائر بفارق الأهداف بعد أن تساويا في رصيد النقاط، حيث سجل سبعة أهداف ودخل مرماه ستة، بينما سجل منتخب الجزائر هدفاً واحداً ودخل مرماه ثلاثة أهداف، إلا أن الماليين ودعوا البطولة تطبيقاً لقاعدة المواجهات المباشرة، حيث كان الفوز الوحيد للجزائر على حساب مالي، والخسارة الوحيدة لمالي على يد الجزائر.
وكل ما نأمله أن يلحق منتخب تونس، الـذي لم يقدم أداءً مقنعاً حتـى الآن، بشقيقيـه المصـري والجـزائـري في الـدور الثاني على الـرغـم من الاعتراف بصعوبة مهمة “نسور قرطاج” في ترويض الأسد الكاميروني.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الأربعاء يناير 20, 2010 9:41 pm

صباح الخير يا إمارات

عصام سالم

التصريح والتلميح!
2010-01-21



لا جدال أن الانشغال بمنافسات الدوري حال دون التوقف عند الواقع الذي يعيشه المنتخب الوطني الذي قدم أداءً باهتاً وفاز بصعوبة على منتخب ماليزيا بهدف للاشيء، وثبت بما لا يدع مجالاً للشك أن الأبيض يدور في حلقة مفرغة منذ فوزه بلقب “خليجي 18” وحتى الآن.

وكان الأداء غير المقنع للمنتخب في الفترة الماضية وراء اتفاق الجميع على أن الفريق ليس لديه مقومات المنافسة على البطولات، سواء الخليجية أو القارية أو الدولية، حيث خرج من الدور الأول في “خليجي 19” وتأهل لنهائيات كأس آسيا في مجموعة “محسومة سلفاً” تضم ثلاثة منتخبات يتأهل منها منتخبان، واحتل المركز الأخير في تصفيات كأس العالم بعد أن جمع نقطة واحدة من 24 نقطة.

وثبت أيضاً أن الدوري ضعيف ولا يمكن أن يخدم المنتخب بالقدر الذي يرضي الطموح، فالمهاجمون المواطنون شبه غائبين، والمدافعون ومن خلفهم حراس المرمى لا يستطيعون حماية مرماهم من الأهداف الغزيرة التي تهطل على المسابقة كالمطر.
وشخصياً أرى أنه إذا أردنا أن يكون لدينا منتخب قادر على المنافسة “وليس مجرد المشاركة” فلابد من قرارات غير تقليدية، حتى يكون لدينا منتخب غير تقليدي.
وبعيداً عن الحساسية المفرطة من بعض الأفكار، فإنني أرى أن “التجنيس” قد يكون أحد الحلول، لتصحيح الوضع الحالي، فلسنا في معزل عما يجري من حولنا، سواء في منطقة الخليج - كتجربة قطر والبحرين - أو على المستوى العربي كما حدث في تونس، التي لم تتردد في تجنيس البرازيلي دي سانتوس، فضلاً عن مواطنه كلايتون، وعلى المستوى الآسيوي عندما بادرت اليابان “المصنفة رقم “1” في الكرة الآسيوية” إلى تجنيس عدد من اللاعبين البرازيليين. والمهم ألا نقع في أخطاء التجارب السابقة، وأن نحرص على معرفة السيرة الذاتية للاعب والالتزام بلوائح الاتحاد الدولي بهذا الخصوص.
وإذا رأى البعض أن ملف التجنيس يجب أن يبقى مغلقاً، فما أسهل الرد على هذا الرأي بسؤال بريء يقول: “كم عدد اللاعبين المجنسين الذين يشاركون في الدوري حالياً، وهل من الأفضل أن نطرح قضية التجنيس طالما أنها تخدم النادي، ونغلقها عندما نفكر في مصلحة المنتخب، أم أن العكس هو الصحيح، فالمنتخب هو واجهة الكرة الإماراتية، وبدون أفكار ورؤى غير تقليدية سنظل نراوح مكاننا، وسيصبح الفوز بلقب “خليجي 18” عام 2007 مجرد لحظة استثنائية، من الصعب تكرارها في مسيرة الأبيض، وبدلاً من التلميح لابد من التصريح.. واللبيب بالإشارة فهم كل ما قصدناه في زاوية الأمس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الخميس يناير 21, 2010 9:46 pm

صباح الخير يا إمارات

عصام سالم

كأس «المفاجآت»
2010-01-22



من حق كل من فريقي الوحدة والإمارات أن يطمحا في حجز مقعد في نهائي الكأس، من خلال المواجهة التي تجمعهما الليلة بستاد مدينة زايد الرياضية.

وإذا كان الفريق الوحداوي هو المرشح - على الورق - لتجاوز نصف النهائي، متسلحاً بفارق الخبرة والإمكانات وبموقعه في جدول الدوري، فإن فريق الإمارات يحدوه الأمل في مواصلة مسلسل المفاجآت الذي وضعه ضمن فرق المربع الذهبي بعد أن تجاوز الوصل بطل 2007 في دور الـ16، ثم أوقف مفاجآت عجمان وهزمه في دور الثمانية.

وبرغم أن الوحدة وصيف بطل الشتاء في الدوري برصيد 27 نقطة، وأن الإمارات يحتل المركز قبل الأخير برصيد 6 نقاط فقط جمعها من فوزين، فإن مباريات الكأس لا تعترف بتلك الفوارق، فالبقاء بالمسابقة للأفضل والأكثر قدرة على التعامل مع معطياتها ومواجهة ضغوطاتها داخل الملعب وخارجه.
وإذا أراد الوحدة أن يصل إلى النهائي فليس أمامه إلا احترام المنافس الذي كسبه بصعوبة في الدور الأول للدوري 2-1.
وإذا أراد الإمارات أن يواصل مشواره إلى المباراة النهائية، فلا بد أن يتسلح بالثقة في النفس.
مسابقة الكأس شهدت هذا الموسم مفاجأة مثيرة، فالعين حامل لقب بطولة الكأس ودع من دور الـ16 بالخسارة أمام عجمان الذي يحتل مؤخرة جدول ترتيب الدوري، وكانت تلك النتيجة هي الفوز الوحيد الذي حققه البرتقالي هذا الموسم.
إنها مسابقة المفاجآت ومن لا يحذر تقلباتها عليه أن يدفع الثمن غالياً.
فريقا الجزيرة والوحدة هما الفريقان الوحيدان اللذان يمكن لأحدهما الفوز بـ”ثنائية الموسم” فهما يحتلان المركزين الأول والثاني في الدوري، ويواصلان مشوارهما بقوة في مسابقة الكأس.
في الشأن الأفريقي، واصل منتخب مصر تسجيل أرقامه القياسية بعدم الخسارة في آخر ثلاث بطولات ولعلها المرة الأولى التي ينهي فيها منتخب مصر الدور الأول بالبطولة الأفريقية بالعلامة الكاملة منذ عام 2006 وحتى الآن، حيث جمع 7 نقاط في البطولة قبل الماضية عندما تعادل مع المغرب، وجمع 7 نقاط أيضاً في بطولة “غانا 2008” بالتعادل مع زامبيا، بينما فاز بكل مبارياته في المجموعة الثالثة بـ”أنجولا 2010”، وسجل سبعة أهداف ودخل مرماه هدف واحد، ويبقى السؤال هل يكرر منتخب مصر مشهد البطولتين الأخيرتين ويكسب اللقب الذي يمنحه “الهاتريك الأفريقي”.
الإجابة بعد الفاصل.. عفواً بعد 31 يناير موعد نهائي البطولة!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الجمعة يناير 22, 2010 9:24 pm

صباح الخير يا إمارات

عصام سالم

«صقور» الكأس
2010-01-23



عندما اخترنا عبارة “كأس المفاجآت” لزاوية “صباح الخير يا إمارات” أمس كنا نلمح إلى إمكانية أن تشهد مباراة الوحدة مع الإمارات مفاجأة جديدة تضاف لما حدث في لقاء العين مع عجمان في دور الـ16.

وحقيقة الأمر فإن فريق الإمارات الذي يقبع في المركز قبل الأخير بالدوري استحق أن يتجاوز الوحدة وأن يتأهل لأول مرة في تاريخه لنهائي أغلى الكؤوس، بعد أن نجح في التعامل مع أحداث المباراة حيث أغلق الطريق إلى مرماه أمام مهاجمي الوحدة، واعتمد على الهجمات المرتدة، ومن إحداها استطاع كريم كركار أن يغزو الدفاع الوحداوي وأن يحصل على ضربة جزاء صحيحة مائة في المائة في الدقيقة 90 لينفذها نبيل الداوودي باتقان مسجلاً هدفاً لا يمكن أن يسقط من ذاكرة الكأس أو من تاريخ نادي الإمارات.

وعلى العكس تماماً لم يوفق الوحدة في التعامل مع المباراة، حيث انشغلت تصريحات ما قبل المباراة بالحديث عن الفريق الذي يفضل أن يقابله العنابي في النهائي وكأن الفوز بنصف النهائي مجرد مسألة وقت، كما غاب التركيز عن معظم لاعبي الفريق الذين اعتقدوا بسهولة المهمة قياساً بالفوارق الفنية بين الفريقين، فحدث ما لم يكن في الحسبان، وخسر الفريق لقباً غالياً يبحث عنه منذ موسم 1999 - 2000.
وكم أعجبني عدنان الزعابي المشرف على فريق الكرة بنادي الإمارات الذي غالب دموع الفرح وقال إنه يهدي الصعود للنهائي إلى المدرب التونسي أحمد العجلاني الذي انتهت مهمته مع الفريق قبل المباراة بأيام، مؤكداً أنه لولا جهوده ووصوله بالفريق إلى نصف النهائي، لما استطاع فريق الإمارات أن يكمل مشواره إلى المباراة النهائية.
إنها لمسة وفاء لا تقلل من قيمة الجهد الذي بذله المدرب الوطني عيد باروت الذي لم يرهبه الموقف، على اعتبار أن لديه خبرة جيدة في التعامل مع الفرق الكبيرة فقاد الفريق بكفاءة وحقق معه انجازاً كبيراً بالصعود للمباراة النهائية.
واحذروا “الصقور” التي حلّقت في سماء المسابقة وأثبتت أنه من الصعب اصطيادها!
في دور الـ16 فاز عجمان “الأخير” في الدوري على العين حامل لقب بطولة الكأس.
وفي نصف النهائي فاز الإمارات “قبل الأخير” على الوحدة، فتحوّلت “السعادة” إلى “الصقور”!
من يقابل الإمارات في نهائي الكأس الجزيرة أم الشباب؟
نصيحة.. فكِّر قليلاً قبل الاجابة.. ويكفي ما حدث في مباراة الأمس!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   السبت يناير 23, 2010 9:03 pm

صباح الخير يا إمارات

عصام سالم

وطن المبادرات.. والمفاجآت
2010-01-24



أثبتت دولة الإمارات مجدداً أنها “وطن المبادرات” حيث شهدت العاصمة أبوظبي لقاء “المصالحة” بين محمد بن همام العبدالله رئيس الاتحاد الآسيوي والشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني، بعد مقاطعة بدأت قبل انتخابات 8 مايو الماضي على مقعد تنفيذية الفيفا. وتواصلت تلك الأجواء في مرحلة ما بعد الانتخابات، إلى أن جاءت المبادرة الإماراتية التي احتوت المشكلة لتبدأ صفحة جديدة قوامها الاحترام المتبادل والود والتعاون المشترك.

وما أسهم في نجاح تلك المبادرة التي تمت برعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني الرئيس الفخري لاتحاد كرة القدم، الرغبة الصادقة لدى الطرفين في طي صفحة الماضي بكل ما فيه من توتر وتباعد في وجهات النظر.

ولولا قناعة دولة الإمارات بأن المبادرة تحقق مصلحة الكرة الآسيوية وتعزز العلاقات بين الأشقاء الخليجيين لما كانت تلك الخطوة الإيجابية التي نالت إشادة الجميع.
ولن تكون “مبادرة الوفاق” بين ابن همام وابن إبراهيم آخر مساعي الإمارات الحميدة للتوفيق بين الأشقاء، لاسيما أن دولة الإمارات تبقى دائماً وسيطاً مقبولاً يحظى باحترام الجميع، مما يؤمن مناخاً مناسباً لإنجاح تلك المبادرات.
قبل انطلاق منافسات دور الثمانية لبطولة أفريقيا، أطلق سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري تصريحاً ساخناً قال فيه: “ننتظر الجزائر ليعرف العالم حقيقة مستواه”.
ورد محمد روراوة رئيس الاتحاد الجزائري بأنه يتمنى لقاء مصر حتى يثبت أن الجزائر وصلت إلى كأس العالم عن جدارة واستحقاق.
وشخصياً أتحفظ على تلك التصريحات التي تخلق حالة من التصعيد، لا مبرر لها، لاسيما أن منتخب مصر أمامه مهمة صعبة أمام الكاميرون، كما أن منتخب الجزائر سيواجه منتخب كوت ديفوار، أحد أقوى منتخبات البطولة، أي أن لقاء نصف الهائي قد لا يشهد مواجهة جديدة بين مصر والجزائر لو خسر الفريقان أو أحدهما في دور الثمانية.
ويبقى السؤال.. إلى متى يتسبب المسؤولون في إشعال نار الكراهية بين مشجعي المنتخبين؟
المستوى الذي قدمته بطولة أفريقيا حتى الآن أقل من مستوى الطموح، خاصة أن الخبراء يصنفون البطولة على أساس أنها ثاني أقوى بطولة قارية “بعد بطولة أمم أوروبا” على مستوى العالم. والأمل ضعيف في الاستمتاع بمستويات أفضل في المراحل المقبلة حيث قناعة مدربي الفرق الثمانية بأن البطولة سترفع من الآن وصاعداً شعار “اكسب واهرب” أو المبدأ الميكيافيللي “الغاية تبرر الوسيلة” فماذا يفيد الأداء الجيد الذي ينتهي بالخسارة والخروج من البطولة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الأحد يناير 24, 2010 8:56 pm

صباح الخير يا إمارات

عصام سالم

يا أخضر.. يا أخضر
2010-01-25


انحازت مسابقة الكأس لـ”الأخضرين” بصعود الإمارات والشباب لنهائي 2010 في مشهد هو الأول من نوعه في تاريخ المسابقة.
وجاء تأهل الفريقين على حساب أول وثاني الدوري “الجزيرة والوحدة” مما يجسد قيمة نيلهما شرف التأهل لنهائي المسابقة.

ولأنه كأس المفاجآت، فقد خرج العين حامل اللقب من دور الـ16 على يد عجمان “الأخير” وودع الوحدة من نصف النهائي على يد الإمارات “قبل الأخير” وخرج الجزيرة أمام الشباب “ثامن الدوري”.
وإذا كان فريق الإمارات قد تأهل للنهائي بهدف أشبه بـ”الذهبي” فإن الجزيرة خسر بركلات الترجيح أمام الشباب، بعد أن أخفق لاعبوه في التسجيل من أية ركلة، كما يتحمل المدرب براجا جزءاً من المسؤولية عندما قرر في آخر لحظة إشراك أوليفييرا - غير الجاهز - من بداية المباراة، بعد أن كانت النية تتجه للإبقاء عليه حتى الشوط الثاني، وأدى ذلك إلى خروج أوليفييرا مبكراً، دون أن يستفيد منه الفريق، سواء في حسم النتيجة مبكراً، أو في ترجيح الكفة في الشوط الثاني.
بعد صدمة الكأس هل يؤثر تبخر حلم الفوز بالبطولة، على موقف فريقي الجزيرة والوحدة في الدوري، أم أنهما قادران على النهوض سريعاً، سعياً لإنقاذ ما يمكن إنقاذه؟
من الآن وحتى يوم الاثنين 19 إبريل موعد نهائي الكأس، ابحثوا عن طريقة لجذب الجماهير، حتى لا تبدو مدينة زايد الرياضية التي تتسع لحوالي 67 ألف متفرج وكأنها مسرح لـ”مباراة سرية”.
دخل فريق الوحدة مباراته مع الإمارات وهو يفكر في لقاء الجزيرة بالنهائي.. فخسر المباراة وغادر البطولة.
ودخل الجزيرة مباراته مع الشباب وهو يفكر في الفوز باللقب، وأن معانقة الكأس - لأول مرة - ليست سوى مسألة وقت بعد خروج الوحدة، فخسر المباراة وودّع المسابقة.
قبل مباراة الجزيرة والشباب، وفي إطار الحرب النفسية قال عبيد هبيطة إداري فريق الشباب لصديقه أحمد سعيد مدير فريق الجزيرة إن الجوارح سيواصلون مشوارهم نحو اللقب، وأنك ستكون أول من يهنئنا لمشاركتنا في دوري أبطال آسيا.
وانتهت المباراة بفوز الشباب وبقى النصف الآخر من وعد هبيطة بالفوز باللقب، بعد أن بات الجوارح الفريق الوحيد الذي يصعد للنهائي في آخر موسمين.
في الشأن الجماهيري أعلن الاتحاد العُماني أن الدخول لمباراة عُمان والكويت في تصفيات آسيا بـ”تذاكر” فما كان من الجمهور إلا أن هدد بمقاطعة المباراة، كما حدث في لقاء عُمان مع أستراليا.
وهذا الموقف يجسد مقولة “كلنا في الهم شرق” فالجمهور يبحث عن التسهيلات والامتيازات، بدلاً من أن يقدم التضحيات من أجل مؤازرة منتخب بلاده.
ولا أدري متى يمكن أن تنتهي ظاهرة “المشجع المدلل”؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الإثنين يناير 25, 2010 10:29 pm

صباح الخير يا إمارات


عصام سالم

ليلة اغتيال «الأفيال»
2010-01-26



فرض منتخب الجزائر، ممثل العرب الوحيد في نهائيات كأس العالم، احترامه على الجميع، عندما تجاوز العقبة الايفوارية وتأهل لأول مرة منذ 20 عاماً لنصف نهائي “المونديال الأفريقي”.

ولعلها المرة الأولى منذ سنوات طويلة التي يقدم فيها منتخب الجزائر هذا العرض القوي الذي توجهه بالفوز على أحد أهم المرشحين للفوز بالبطولة.

ويحسب لـ “محاربي الصحراء” إرادتهم القوية وروحهم القتالية وقدرتهم على العودة سريعاً، بعد أن تأخروا بهدف في الدقائق الأولى، ثم تأخروا بهدفين لهدف في الدقيقة 89 عندما أدركوا التعادل 2-2 وأحالوا أوراق المباراة إلى شوطين إضافيين فأحرزوا الهدف الثالث وكادوا يسجلون الرابع.
وبدا خلال المباراة أن الفوارق البدنية حسمت النتيجة لصالح الجزائر خاصة في الشوط الثاني والشوطين الإضافيين، عندما بدا الإرهاق واضحاً على الأفيال فنجح الجزائريون في فرض هيمنتهم، وقاد الكابتن كريم زياني الفريق بكل كفاءة وكان لكراته العكسية أكبر الأثر في حسم النتيجة.
وكم أعجبني لغة الحوار التي استخدمها الإعلام المصري عقب المباراة، حيث الإعجاب بما قدمه المنتخب الجزائري والإشادة بالروح العالية والإصرار وعدم اليأس حتى آخر ثانية، وهي ثقة من شأنها تخفيف حدة التوتر بين جماهير البلدين والتي رافقت وأعقبت مباراتي الفريق الأخيرتين في تصفيات المونديال.
◆ ◆ ◆ ◆
يبدو أن “العقدة العربية” باتت تطارد منتخب كوت ديفوار، في بطولة 2006 بالقاهرة، خسر “الأفيال” أمام مصر مرتين، الأولى في آخر مباريات الدور الأول، والثانية بركلات الترجيح في المباراة النهائية، وفي بطولة 2008 خسر “الأفيال” أمام منتخب مصر بالأربعة في نصف نهائي البطولة التي استضافتها غانا.
وفي البطولة الحالية اصطدم “الأفيال” بالحاجز الجزائري فودعوا البطولة من ربع النهائي، ليخرج مدربهم ليؤكد أن “الإخفاق” بات “شعاراً إيفوارياً” لأنه في كل مرة يدخل الفريق أجواء بطولة أفريقيا بصفته المرشح الأول، لكنه سرعان ما يودع البطولة دون أن يتذوق طعم الفوز بلقبها، وأكمل تصريحاته المفعمة بالحزن والأسى قائلاً: لا نستحق أن يطلق علينا لقب “فريق كبير”.
◆ ◆ ◆ ◆
الأخضر أضحى اللون المفضل للمسابقات المحلية والأفريقية، في الأيام الأربعة الأخيرة، بتأهل الشباب والإمارات لنهائي الكأس، وصعود الجزائر لنصف نهائي بطولة أفريقيا.
الهدف الثاني للجزائر الذي تعادل به مع كوت ديفوار في الدقيقة الأخيرة يذكرنا بهدف البحرين الذي تعادل به مع السعودية في ملحق المونديال وتسبب ذلك الهدف في صعود البحرين للقاء نيوزيلندا وخروج السعودية.
◆ ◆ ◆ ◆
في الشأن المحلي، علّق بعض الزملاء من أبناء إمارة رأس الخيمة على ما ذكرته أمس بشأن احتمال تأثر نهائي الكأس “جماهيرياً” لغياب الجزيرة والوحدة عن المشهد الأخير للبطولة بقولهم إن تلك المخاوف لا مبرر لها وأن كل رأس الخيمة، وليس جماهير نادي الإمارات جاهزة من الآن للتوجه إلى ستاد مدينة زايد لمؤازرة “الصقور” في يوم “تاريخي” بالنسبة للكرة بإمارة رأس الخيمة، لا سيما أن الفوز بالبطولة يمنح الفريق فرصة أداء مباراة السوبر مع بطل الدوري وكذلك المشاركة في دوري أبطال آسيا، حتى لو هبط إلى دوري الدرجة الأولى، وأكدوا أن جماهير نادي الشباب أيضاً ستزحف خلف فريقها، وسيكون 9 ابريل المقبل يوماً جماهيرياً رائعاً يليق بقيمة المسابقة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الثلاثاء يناير 26, 2010 9:51 pm

صباح الخير يا إمارات


عصام سالم

لا دروجبا.. ولا إيتو!
2010-01-27



لو سألت أي مراقب لبطولة الأمم الأفريقية، قبل انطلاق بطولة “أنجولا 2010” عن الفريقين اللذين يرشحهما للمباراة النهائية، فربما لن يتردد في ترشيح أفيال كوت ديفوار وأسود الكاميرون لنيل هذا الشرف. باعتبارهما قوتين عظميين في الكرة السمراء؛ بدليل تألقهما في التصفيات المونديالية.

أما من يفتش جيداً في أوراق النسخ الأخيرة للبطولة، فإنه سيفكر ملياً قبل ترشيح الأسود والأفيال اللذين أصابتهما “العقدة العربية” التي حالت بينهما وبين اعتلاء عرش القارة في آخر ثلاث بطولات، أي منذ فوز الكاميرون ببطولتي 2000 و 2002.

وبعد أن تجاوز الجزائريون الأفيال في طريقهم إلى نصف النهائي، نجح المصريون في ترويض الأسود الذين أصابتهم لعنة الفراعنة، فخسروا أمام مصر 3 مرات في آخر بطولتين، في أولى مباريات الفريقين ببطولة “غانا 2008” وفي نهائي نفس البطولة ثم في ربع نهائي 2010، لتذهب تهديدات إيتو بالثأر والانتقام أدراج الرياح، وليلحق بالإيفواري دروجبا في تكرار لعدة مشاهد سابقة.
ويحسب لمنتخب مصر أنه لعب على أخطاء الكاميرون واستقبل هداياه بكل رحابة صدر، سواء في الهدف الأول الذي أخطأ فيه إدريس كاميني حارس المرمى، أو في الهدف الثاني عندما استثمر “جدو” خطأ جيرمي لاعب الكاميرون.
ولم تكن المباراة سوى احتفالية مصرية بالتأهل لنصف النهائي وتسجيل رقم قياسي جديد بعدم الخسارة في آخر 3 بطولات، وكذلك بنيل أحمد حسن كابتن الفريق لقب عميد اللاعبين المصريين بأدائه المباراة رقم 170 مع المنتخب، وهي المناسبة التي احتفل بها على طريقته الخاصة بتسجيل ثلاثة أهداف، هدف في مرماه، وهدفين في المرمى الكاميروني؛ ليؤكد أنه يزداد شباباً كلما تقدم في العمر.
أعجبني تعامل معلقي “الجزيرة الرياضية” مع الأخطاء التحكيمية التي وقعت في مباراة الجزائر مع كوت ديفوار، ومباراة مصر مع الكاميرون، حيث أشار المعلق “الجزائري” حفيظ دراجي بأن الحكم آدمييه تغاضى عن احتساب هدف صحيح لكوت ديفوار، بينما كان منتخب بلاده متقدماً 3-2، واعتمد الحكم على راية مساعده التي ألغت الهدف بداعي تسلل لاعب كوت ديفوار، وأثبتت الإعادة التلفزيونية أن اللاعب لم يكن متسللاً وأن الهدف صحيح.
وفي المباراة التالية كان المعلق “المصري” علي محمد علي واضحاً وصريحاً عندما أكد أن الهدف الثالث لمنتخب مصر في المرمى الكاميروني غير صحيح لأن الكرة لم تتجاوز، بكامل محيطها، خط المرمى، واعتمد الحكم على راية مساعده الذي أشار إلى أن الهدف صحيح.
وتسألني.. وما هو رأيك في الهدفين المصري والجزائري، فأُبادر بالقول: أنا مع رأي المعلقين اللذين انحازا للحق، بعيداً عن العواطف، وعموماً فإن ما حدث من تعامل موضوعي مع الحالتين يؤكد الحرص على احترام عقل المشاهد، بدلاً من تضليله ولو على حساب الحقيقة.
بعد ما حدث في ربع النهائي، أعتقد أن الإيفواري ديدييه دروجبا هداف تشيلسي.. والكاميروني صاموئيل إيتو مهاجم الإنتر سيفكران ألف مرة قبل العودة مرة أخرى إلى أجواء “المونديال الأفريقي”؛ حيث غادرا البطولة وكأنهما لم يشاركا فيها!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الأربعاء يناير 27, 2010 10:51 pm

صباح الخير يا إمارات

عصام سالم

ليست حرباً!!
2010-01-28



تأتينا مباراة مصر والجزائر في نصف نهائي بطولة أفريقيا الليلة لتوقد شعلة في النفق المظلم الذي أعقب مباراة الفريقين الفاصلة بأم درمان في إطار تصفيات كأس العالم.

وبعيداً عن عبارات الثأر والكراهية والانتقام، يبدو الأمر مختلفاً هذه المرة، لسببين محددين أولهما تصريحات المسؤولين ومبادراتهم من أجل نزع فتيل التوتر، وثانيهما الوعي الإعلامي في كلا البلدين الذي استوعب دروس الماضي، بعد أن حمَّل الجميع إعلام البلدين مسؤولية إزكاء نار التعصب والضغينة بين جماهير البلدين.

وبرغم أنها المرة الثانية على التوالي التي يلتقي فيها الفريقان في مباراة لا تقبل القسمة على اثنين، بعد مباراة 18 نوفمبر المونديالية، فإن الأجواء التي تسبق المباراة توحي بأننا على موعد مع منافسة رياضية لتحديد الفارس العربي في نهائي البطولة، حيث ضمن العرب، وبغض النظر عن نتيجة مباراة الليلة، أن يتواجدوا في النهائي للمرة الرابعة على التوالي أي منذ بطولة “تونس 2004” وحتى “أنجولا 2010”.
ورُبَّ ضارة نافعة، لأن لقاء الفريقين الشقيقين الليلة يمكن أن يطوي صفحة من المشاكل والأزمات طالت الرياضيين والسياسيين والمثقفين والمحامين وكل شرائح المجتمع في كلا البلدين.
وكم تمنيت أن يلتقي الفريقان في النهائي حتى تضمن الكرة العربية الاحتفاظ باللقب، ولكن طالما أن لوائح البطولة وضعتهما وجهاً لوجه في نصف النهائي فإننا نأمل أن تتحول المباراة إلى عرس كروي يؤكد للعالم أن العرب لا يمكن أن تفرقهم نتيجة مباراة مهما كانت أهميتها.
وفنياً فإن مستوى كل من الفريقين في البطولة شهد حالة مد وجزر، فالمنتخب الجزائري لم يكن مقنعاً في الدور الأول حيث خسر صفر/3 أمام مالاوي وكسب مالي بهدف وتعادل مع أنجولا بدون أهداف ليكون الفريق الوحيد الذي صعد لربع النهائي مسجلاً هدفاً واحداً، ومع ذلك قدم الفريق عرضاً رائعاً أمام كوت ديفوار نال به إعجاب الجميع، فتأهل لنصف النهائي لأول مرة منذ 20 عاماً، أما منتخب مصر فكان أنجح فريق في الدور الأول حيث حصد العلامة الكاملة “9 من 9” بعد فوزه على نيجيريا 1/3 وعلى موزمبيق 2/صفر وعلى بنين 2/صفر أي أنه سجل سبعة أهداف ودخل مرماه هدف واحد، وعندما قابل الكاميرون في ربع النهائي استطاع بخبرته الكبيرة أن يعوض تراجع مستواه الفني، واستثمر أخطاء الكاميرون وخرج فائزاً بالثلاثة ليكون الفريق الوحيد بالبطولة الذي كسب كل مبارياته حتى الآن مسجلاً أرقاماً قياسية لم يسبق لها مثيل في تاريخ البطولة.
ومن حقك أن تسأل، إزاء تلك الوضعية، من ترشح للفوز في سهرة الليلة، فأبادر وأقول سيفوز الفريق الأهدأ أعصاباً، والأكثر قدرة على استثمار الفرص القليلة التي يمكن أن تلوح لمهاجميه، كما أن منطقة الوسط تحديداً ستكون مسرحاً لمناورات عديدة إما لبناء الهجمات أو لإفساد محاولات المنافس.
والأهم من كل ذلك أن تمر المباراة بسلام، وأن نهنئ الفريق الفائز - بكل روح رياضية - لأنه سيكــون سفـير كل العرب في نهائي البطولة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   الجمعة يناير 29, 2010 8:09 pm

صباح الخير يا إمارات

عصام سالم

مباراة للذكرى
2010-01-30



هي بالفعل مباراة للذكرى لمنتخب مصر.. و”مباراة للنسيان” لمنتخب الجزائر، فما شهدته بطولة أفريقيا “أنجولا 2010” في ليلة الثامن والعشرين من يناير عندما انتهت “مباراة الأشقاء” بفوز مصر على الجزائر برباعية نظيفة، من شأنه أن يجسد حقيقة تفوق المنتخب المصري على الساحة الأفريقية حيث ضرب أكثر من عصفور بحجر واحد، عندما رد اعتباره لخسارة 18 نوفمبر بأم درمان وصعد للنهائي للمرة الثامنة، وبات على مشارف تعزيز رقمه القياسي بالفوز بالبطولة سبع مرات.

والمهم أن المباراة جاءت عكس ما حدث في أم درمان، حيث لم تشهد أي مظاهر عنف خارج الملعب، بينما كان العنف عنواناً بارزاً داخل الملعب، فتسبب في طرد ثلاثة لاعبين جزائريين مؤثرين فأكمل الفريق المباراة بثمانية لاعبين، مع اتفاق شبه كامل على أن هؤلاء اللاعبين ظلموا أنفسهم وأضروا بمصالح منتخبهم ولم يظلمهم الحكم!

ويحسب لمنتخب مصر أن أداءه بقيادة المدرب “العبقري” حسن شحاتة أفضل مدرب في أفريقيا اتسم بالهدوء والتركيز منذ الدقيقة الأولى، وحتى عندما طرد الحكم المدافع رفيق حليش لم يندفع الفريق، بعشوائية، بل ظل على تنظيمه في جميع الخطوط، وفرض إيقاعه على أرضية الملعب، مما ساعده على الخروج بنتيجة عريضة لم يتوقعها أكثر المتفائلين.
وإذا كانت “رباعية أنجولا” ترضي غرور المصريين، فإنها بمثابة درس مهم للأشقاء الجزائريين الذين يجب أن يعيدوا ترتيب أوراقهم قبل تمثيل العرب في المونديال، ولابد من الانضباط، والبعد عن الأخطاء التي تكلف الفريق الكثير، فالمهمة المونديالية لن تكون سهلة على الإطلاق، وإذا أراد الفريق أن يذهب بعيداً فإن عليه أن يراجع شريط مباراته مع مصر أكثر من مرة، لأن الوقوع في مثل تلك الأخطاء سيكلفه الكثير.
خروج بطل أفريقيا من تصفيات المونديال فجّر بداخله “بركان الغضب” فانعكس ذلك على الروح التي واجه بها المنتخبات المونديالية في بطولة أفريقيا، ففاز على نسور نيجيريا 1-3، وعلى أسود الكاميرون 1-3، ولأن مباراته مع “محاربي الصحراء” الجزائريين لها طبيعة خاصة، فلم يكتف بثلاثة أهداف وأنهى المهمة برباعية نظيفة لن تسقط من ذاكرة “المونديال الأفريقي”، لتكون المحصلة حتى الآن عشرة أهداف مصرية في الشباك المونديالية!
لأنه منتخب الأرقام القياسية، أحرز منتخب مصر الهدف الثالث في مرمى الجزائر بعد 37 تمريرة لم يلمس خلال الجزائريون الكرة إلى أن أودعها محمد عبدالشافي داخل المرمى.
بعد أن مرت مباراة مصر والجزائر في أنجولا بسلام، ودون أحداث من شأنها أن تعيد أجواء التوتر بين جماهير المنتخبين من جديد، هل تولدت لدينا قناعة بأن التركيز والهدوء يقودان إلى الفوز وأن التوتر والعصبية لا يؤديان إلا إلى الهزيمة؟
“رُباعية أنجولا” أسوأ ختام لحوار المعلم شحاتة والشيخ سعدان، خاصة أن سعدان لن يستمر مع منتخب الجزائر بعد كأس العالم، بينما تم التجديد لشحاتة حتى 2014!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5215
تاريخ التسجيل : 29/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )   السبت يناير 30, 2010 9:22 pm

صباح الخير يا إمارات

عصام سالم

«ثورة الشتاء»!
2010-01-31



لم تحمل الجولة الأولى للدور الثاني أي جديد على صعيد فرق الصدارة، حيث يهيمن رباعي الجزيرة والوحدة والعين وبني ياس على مقدرات الأمور دون أن تلوح في الأفق أي بوادر لتغيير تلك الوضعية، على الأقل فيما يتعلق بالثلاثة الأوائل.

أما الجديد فتمثل في “ثورة الشتاء” التي ارتبطت بالتعاقدات الجديدة والتي كانت وراء “انتفاضة المؤخرة” حيث تذوق فريق عجمان طعم الفوز لأول مرة هذا الموسم، بينما كسب فريق الإمارات “قبل الأخير” نقطة من الملك الشرقاوي استثماراً لنجاحه في التأهل - لأول مرة - لنهائي الكأس.

وقيمة الفوز البرتقالي تكمن في توقيته، فبرغم أن رصيده في الدور الأول كان صفراً، إلا أن فوزه في الجولة الأولى بالدور الثاني يعني إمكانية تصحيح الأوضاع لأن أمامه 30 نقطة كاملة يمكن أن تقلب الموازين، لو تعامل الفريق مع كل مبارياته المقبلة على أنها “نهائي كأس”.
ولا شك أن “تحركات القاع” من شأنها أن تبعث القلق في نفوس الذين اعتقدوا أنهم في مأمن من شبح الهبوط.
وقد أعذر من أنذر!
يطوي العرس الأفريقي “أنجولا 2010” آخر صفحاته الليلة بلقاء منتخب مصر مع نظيره الغاني في مباراة يمكن أن يدخل بها منتخب مصر التاريخ من أوسع أبوابه في حال الفوز بنتيجتها، حيث يصبح في تلك الحالة أول منتخب في العالم يفوز بلقب بطولة قارية ثلاث مرات متتالية، ناهيك عن الألقاب الشخصية التي سيحصدها “المعلم” حسن شحاتة أفضل مدرب على مستوى القارة وأحمد حسن كابتن الفريق “172 مباراة دولية” والمرشح للقب أحسن لاعب في البطولة وعصام الحضري المرشح للقب أفضل حارس في أفريقيا لثالث مرة على التوالي ومحمد ناجي “جدو” المرشح للقب هدّاف البطولة.
وبرغم أن منتخب غانا يضم في تشكيلته عدداً كبيراً من نجوم المنتخب الفائز بلقب بطولة كأس العالم للشباب، إلا أن وصوله لنهائي أفريقيا يشكل دافعاً كبيراً أمام الفريق لتحقيق إنجاز جديد لكرة بلاده التي سبق لها الفوز باللقب 4 مرات.
لو فازت مصر باللقب الليلة فإن ذلك سيكون عبر “بوابة غانا”، علماً بأن غانا شهدت تتويج مصر بالنسخة السادسة قبل عامين.
وإذا فازت غانا باللقب فإن ذلك سيكون عبر “بوابة مصر” التي سبق أن شهدت تتويج نجوم غانا بلقب كأس العالم للشباب.
المباراة النهائية منافسة ساخنة بين خبرة المصريين وحماس الغانيين، ومخطئ من يعتقد أن فوز مصر على الجزائر برباعية نظيفة يعني سهولة المهمة أمام النجوم السوداء، فالمباراة النهائية دائماً ما تكون لها حسابات أخرى والفوز فيها للأهدأ أعصاباً والأكثر احتراماً لمنافسه، والأقدر على التجاوب مع تقلبات المباراة.
مع كل الأمنيات بفوز منتخب مصر سفير كل العرب في النهائي الأفريقي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abdelmonemhasaballa.roo7.biz
 
صباح الخير يا إمارات(عصام سالم )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 7 من اصل 8انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7, 8  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى كفركلا الباب :: المنتديات العامة :: منتدى أخبار كفركلا الباب-
انتقل الى: